إتحاد المرأة يعقد إجتماعاً طارئاً ويقدم رؤيته بشأن مقترح التعديلات الدستورية

تقييم المستخدم: / 0
ضعيفجيد 

بدعوة من اللجنة المكلفة
إتحاد المرأة يعقد إجتماعاً طارئاً ويقدم رؤيته بشأن مقترح التعديلات الدستورية
قدم الإتحاد العام للمرأة السودانية وثيقة مخرجات الإجتماع الطارئ للأمانة العامة للإتحاد، الذي عقد إستجابة لدعوة لجنة التعديلات الدستورية المقترحة، للإتحاد بأن يقدم رؤيته في ملحق التعديلات الدستورية المقدمة أمام الهيئة التشريعية القومية.
هذا وقد جاءت ملاحظة  الإتحاد العامة أن أغلب النصوص المقترح تعديلها، من حيث الشكل، تتعلق بقوانين وليس دستور.

وتضمنت الوثيقة رأي الإتحاد المفصل في (13) مادة شملتها التعديلات، على رأسها المادة (15/1) الخاصة بزواج المرأة بدون ولي ، حيث أكدت وثيقة الإتحاد أن هذا الأمر يتعارض مع السنة النبوية الشريفة ، ومع الموروثات والقيم السودانية ويهدد تماسك الأسرة والمجتمع.
كما أكد على تعارض المقترح المقدم بشأن المادة (13)، الخاصة بالأحكام الإنتقالية، مع نصوص دستور 2005م، تعديل 2016م، ومع مخرجات الحوار والوثيقة الوطنية لعدم إعتراف النص بكافة المؤسسات القائمة.
وجاء رأي الإتحاد متفقاً ومرجحاً لما ورد في نصوص دستور 2005م، من حيث الضبط والوضوح والدقة والقوة، لسبع من المواد في مقترح التعديلات وتتعلق ب حق الحياة والكرامة والإنسانية، حق الطلاق، الحرمة من الرق والسخرة، حرمة الخصوصية، حرية الإعتقاد والعبادة والمذهب، حرية التعبير والإعلام، وحرية المولاة والتجمع.
بشأن المساواة يرى الإتحاد أن البند (2) أجود ويشمل كافة المعني، وبذلك لا داعي للبند (1). وبخصوص جهاز الأمن والمخابرات فيرى أن قوات الأمن قوات نظامية مهمتها رعاية أمن السودان الداخلي والخارجي ورصد الوقائع المتعلقة بذلك وتحليلها، وأن القانون نظم جهاز الأمن والمخابرات وشروط خدمة أفرادها.


 

شاركنا فى الفيس بوك
مركز الاستبيانات
المرآة الريفية تسهم بشكل فاعل في الإقتصاد القومي
 
إستطلاع الرأي
مارايك فى تصميم الموقع