الإتحاد يصدر بياناً بمناسبة الإعتداء على منطقة هبيلا

تقييم المستخدم: / 0
ضعيفجيد 

أصدر الإتحاد العام للمرأة السودانية بياناً أدان فيه الإعتداء الغاشم على منطقة هبيلا بولاية جنوب كردفان ، من قبل ما يسمى بالجبهة الثورية.
إستنكر فيه ما تعرض له المواطنون الابرياء بالمنطقة والنساء على وجه الخصوص ، واصفاً الإعتداء بأنه ينافي كل المواثيق والأعراف الدولية بقتله للمواطنين بترويعه للاطفال  وتشريدهم  ونهب لممتلكاتهم  وتدمير لمساكنهم.
مؤكداً وقفة الإتحاد ومساندته للقوات المسلحة والنظامية الأخرى حتى يعم السلام كل شبر في ربوع الوطن الحبيب.
كما ناشد حاملي السلاح بالجلوس على طاولة التفاوض والحوار حفاظاً على الارواح والممتلكات ورأفة بالنساء والأطفال بوصفهم المتضرر الأول والاخير من العنف.
مؤكد حرص الإتحاد على الحوار كمبدأ للحكم وسيادة القانون ولتمضي مسيرة السلام لمنتهاها حقناً للدماء ووقفاً للدمار الشامل.
ومعلناً وقفته ودعمه للنساء بتلك المنطقة ومساندتهن حتى يتحقق السلام.

شاركنا فى الفيس بوك
إستطلاع الرأي
مارايك فى تصميم الموقع