توقيع إتفاقية مبادرة إستراتيجية إدارة التنوع بالسودان

تقييم المستخدم: / 0
ضعيفجيد 

أوضحت د.إقبال جعفر الحسين الأمين العام للإتحاد العام للمرأة السودانية أن مبادرة إستراتيجية إدارة التنوع بالسودان خرجت من رحم المرأة السودانية. مبينة أن الهُوُية المميزة للسودان تعمل على تحقيق الوحدة في إرضه التي تسع الجميع بإختلاف مذاهبهم ورؤاهم وسحناتهم. مؤكدة أن ذكاء المرأة هو الذي قادها للفكرة الذكية للإستراتيجية التي ركزت على الهُوُية، مشددة على تمسك الإتحاد بالمبادرة ودعمها والعمل من أجلها، مضيفة أن إنطلاقها سيكون من داخل الإتحاد مع منظمة عون للتنمية الإنسانية ومؤسسة معارج للسلام والتنمية.

من جانبها ثمنت أ.إيمان الغطاس أمينة منظمة عون للتنمية الإنسانية الشراكة بين الاتحاد والمنظمة والتي أسفرت عن إيجاد جسم للتنوع في السودان يعمل على كيفية إدارته، لافتة النظر الى أهمية الإستفادة من تجارب الدول الأخرى وتطويرها لتواكب الواقع السوداني حتى يعيش أهله في أمن وسلام.
من جهة أخرى أكد الأستاذ محمد الحسن أحمد البشير المدير العام لمنظمة معارج أن الإتفاقية التي تمت بين الإتحاد ومنظمتي معارج وعون شكلت إرضية صلبة  للمبادرة  التي إنطلقت بقوة، مضيفاً أن التنوع يجب أن يكون عاملاً إيجابي يدعم قوة السودان وإحترام سلوك الآخر بما يتماشي مع القيم والأخلاق. واصفاً التنوع بالفن الكبير لجمع الشمل، والوسيلة للوصول بالسودان إلي بر الأمان، وعبره يجب أن تحل مشكلاته وبذلك يكون السودان النموذج للدول الأخرى.

 

شاركنا فى الفيس بوك
إستطلاع الرأي
مارايك فى تصميم الموقع