خبراء ومختصون يناقشون الفرص والمهددات بعد رفع العقوبات عن السودان    ||     اتحاد المرأة يصدر بياناً يرحب فيه بقرار الادارة الامريكية برفع العقوبات الاقتصادية عن السودان ويهنئ الشعب السوداني     ||     الاتحاد يطرح مبادرات لمشاركة المراة السودانية في احياء طريق الحرير     ||     التحالف النسوي يسير مسيرة غاضبة ضد الاعتداء والانتهاك والعنف     ||     وزير الصناعة يدشن دورات التدريب الصناعي تحت شعار نحو تنمية صناعية مستدامة     ||     اتحاد المراة ومجلس احزاب الوحدة يعقدان لقاءاً تفاكرياً حول تأجيل رفع العقوبات عن السودان     ||     بالتعاون مع ديوان الزكاة اتحاد المرأة يسير قوافل تعمير الخلاوي ودور المؤمنات لكل ولايات السودان     ||     إتحاد المرأة يسير قافلة دعم غذائي للاجئين والعائدين بولاية النيل الأبيض     ||     الإتحاد يدشن مبادرة التحالف النسوي من أجل السلام والتنمية     ||     اتحاد المرأة يوقع مذكرة تعاون مع مؤسسة صلاح ونسي لمكافحة مرض السرطان    

معاً لمحو أمية المرأة نحو تنمية مستدامة

تقييم المستخدم: / 0
ضعيفجيد 

إحتفلت أمانة التعليم ومحو الامية بالإتحاد العام للمرأة السودانية باليوم العالمي لمحو الأمية الذي إحتُفل به عالمياً تحت شعار (محو الأمية والتنمية المستدامة)، وذلك بالشراكة مع الإئتلاف السوداني للتعليم للجميع وبالتعاون مع شبكة باموجا سودان والمنظمة الطلابية لمحو الأمية. وتم خلال الإحتفالية تكريم عدد من النساء اللاتي هزمن الأمية.

لدى مخاطبتها الإحتفالية أثنت الأمين العام للإتحاد د.إقبال جعفر على الأمهات اللائى سعين لمحو اميتهن ولحقن بركب ابنائهن في التعليم بل وتفوقن عليهم، وبذلك أثبتن أن المرأة بمحو أميتها أكدت أنها أكثر إنتاجاً و فاعلية لإسرتها والمجتمع. كما ثمنت جهود المعلمين الذين يعملون في هذا المجال واصفة اياهم بغير العاديين. وأعلنت عن إيلاء نصيب كبير من مشروع (إقراء للجميع)، الذي ينفذه الإتحاد، لصالح المرأة الريفية حتى تدحر الأمية والجهل وتنعم بالرخاء والنماء الإقتصادي،مضيفة أن التنمية وإنتعاش الإقتصاد لن يكتملا الإ بمحو أمية المرأة الريفية التي تمثل حجر الزاوية للتنمية الإقتصادية ككل، مضيفة عيب علينا أن  تكون هناك امرأة منتجة ونبخل عليها بأن تتعلم كيف تقرأ وتخطط وتدير حساباتها بنفسها وتستخدم التقنية الحديثة لزيادة وتجويد منتجاتها.

من جانبها بينت أمينة التعليم ومحو الأمية بالإتحاد أ.سعاد ديشول أن الإحتفال يجئ تضامناً مع إحتفالات  الأسرة الدولية باليوم الذي إعتمدته منظمة اليونسكو للتربية والثقافة والعلوم، لنؤكد تضافر الجهود للقضاء على  الأمية وسط قطاع المرأة، ونعول على دعم برامج محو الأمية لأن ذلك يسهم في تعزيز التنمية المستدامة. ونستغل الفرصة في إرسال عدة رسائل أولها ضرورة تنسيق وتضافر الجهود بين المنظمات الوطنية والدولية لدعم برامج محو الأمية، العمل على وضع خطط تلائم واقعنا الإقتصادي والسياسي مع تسخير الإمكانات اللازمة لتنفيذها، وأخيراً لا بد من الإستفادة من تجارب الدول الناجحة في هذا الشأن.
ممثلة المجلس القومي لمحو الأمية د.هويدا أبو شورة التى أثنت على الإحتفالية  التي جاءت بشراكة أشادت بها موضحة أنها اصبحت توجه عالمي وعامل مهم في نجاح البرامج والأنشطة. 
ممثل الإئتلاف السوداني للتعليم للجميع د.يحي مبارك  بدأ حديثه محيياً المرأة السودانية التي يراها مثالاً للجدية والتفوق وهذا شهد به خبراء اليونسكو،ونوه الى خطورة أن يكون متخذ القرار أمياً ما يؤثر على التنمية الإقتصادية، ودعا الى النظر لمحو الامية من منظور إستراتيجي بدءً بتطوير المرأة وصولاً للنهضة الإقتصادية.


شاركنا فى الفيس بوك
إستطلاع الرأي
مارايك فى تصميم الموقع