برنامج تهادوا تحابوا يواصل زياراته لقيادات المرأة

تقييم المستخدم: / 0
ضعيفجيد 

أكدت الأمين العام لإتحاد المرأة السودانية د.إقبال جعفر حرص الإتحاد على التواصل مع القيادات النسائية عامة ومن عملن بمكتبه التنفيذي خاصة، جاء هذا لدى الزيارة التي سجلها وفد الإتحاد لأمينة الإعلام السابقة بالإتحاد أ. وداد أحمد محمد، في إطار برنامج (تهادوا تحابوا) الذي تنفذه الأمانة الإجتماعية. مضيفة أن الفترة التي عملت فيها أ.وداد شهدت طفرة في مجال العمل الإعلامي بالإتحاد وكانت لها أيد واضحة في تمديد رقعة إنتشار أنشطة الإتحاد والتعريف بها. وبذلك حفرت اسمها كقدوة في التضحية ونكران الذات في العمل وأصبحت أحد أعمدة الإرتكاز التي مهدت الطريق لمن يأتي بعدها.

من جانبها عبرت المحتفى بها وداد أحمد محمد عن سعادتها بالزيارة بقولها أحس بالفخر لإنتمائي للإتحاد، موضحة أن فترة عملها بالإتحاد اضافت لها الكثير وشكلت نقطة مضئية في مسيرة عملها ككل. مضيفة أن الإتحاد زاخر بالكوادر المعطاءة، وأنها حرصت على ربط القديم بالجديد وسعت لتمديد الجانب التوثيقي لتأريخ المرأة، مبينة أن الطموح الذي لم يتحقق هو إفتتاح أذاعة الإف الإم الخاصة بالإتحاد راجية أن تكون نجحت في اداء المهمة التي اوكلت لها وأوصلت الرسالة على أكمل وجه.
القيادية سامية أحمد محمد ثمنت فكرة البرنامج بقولها أن الإتحاد استحق أن يكون المؤسسة الأولى وعودنا على طرح المبادرات الإيجابية والصلات الإجتماعية وهذا نهج سار عليه منذ إنشائه، مشيرة الى أن البرنامج يدعم فكرة تواصل الاجيال ونقل الخبرات، كما يجدد  إنتماء من عملن به سابقاً ويربطهن بالموجودات حالياً. وعلقت على التكريم بقولها أن تقديركم للمرأة ولوداد شرف لنا ايضاً فهي ممن يعملن بصمت و تستحق ذلك.
أمينة الأعلام الأسبق أ.مها فريجون اشادت بالدور الذي قامت به أ.وداد مشيرة الى صعوبة العمل الأعلامي الذي يحتاج لجهد ووقت كبيرين وشكرتها باسم أسرة الإعلام بالإتحاد. ولفتت النظر الى أهمية السعي لإكمال تنفيذ إجراءات محطة الاف ام وايلاء إهتمام أكبر لجانب التوثيق.

 

 

شاركنا فى الفيس بوك
مركز الاستبيانات
المرآة الريفية تسهم بشكل فاعل في الإقتصاد القومي
 
إستطلاع الرأي
مارايك فى تصميم الموقع